منيرة جمجوم, mounira, jamjoom, dr, blogger, personal, bio, منيرة, جمجوم, emkan, emkaneducation

الحوشية

March 31, 2017

 

20170401_002911.png

كان عندنا كورس في الجامعة ممتع جدا. اسمه

Art Appreciation

كان المطلوب منا فقط أن نفهم الفن و الخطوط و الألوان و الكلمات و معانيها. أن نقف أمام تحفة فنية و نتحدث عن معنى الألوان و الخطوط لساعات و نتناقش حول ما يقصد الفنان و ما هو المغزى و المشاعر خلف التحف الفنية. لم نكن نحاسب على الصح و الخطأ بل على عمق الوصف و الشعور و الخيال و الربط. كنا نبدع و نخترع لأننا كنا أحرارا في اختيار اللوحات التي تلهمنا و الوقوف أمامها ثم البحث و التعمق. لم يكن هناك سؤال سخيف أو سطحي …

حتى سمك الخطوط و عمق اللون و طريقة الرسم كانت تأخذ منا ساعات لتحليلها و فهمها.. لم يطلب منا أن نفهم اللوحة كما فهمها الفنان .. بل كما تعني لنا نحن لأن الفن المتميز يرى كل منا جزء منه فيه.

كنت و مازلت أحب المدرسة الحوشية أو الفوفية في الرسم

Fauvisimو هي كلمة فرنسية تعني الوحش المفترس و قد تميزت باستخدام ألوان غريبة و صارخة و يتم فيها تحريف الأشكال و الأحجام والنسب عن الواقع و الألوان التقليدية.و من أبرز الفنانين في هذا المجال الفنان الفرنسي هنري ماتيس الذي عرضت له الوحة أعلاه و هي لوحة لزوجته مادام ماتيس بطاقيتها الحمراء… لا يمثلها بالتفاصيل لكنه يعرضها باستخدام الألوان الصارخة الأحمر و الأزرق و هما . لونان قويان متضادان في عجلة الألوان .

تعلمت تقدير الفن و التعبير من هذا الكورس، كما أنني لم أكن جاهلة تماما في عالم الفنون بعد تلك الخبرة البسيطة فاضافت لي الكثير، فكلما ذهبنا إلى متحف فنون ألاحظ الفروق و أميز المدرسة الفنية و أستطيع تمييز الفنان بسرعة : بيكاسو و ماتيس و قوقان و فانغوخ و سيزان وقوستاف كليمت. ليس لأنني فنانة و لا دارسة هذا المجال لكن لأننا تعلمناه بشكل جميل جدا في الجامعة. كان يطلب منا أن نختار لوحات تمسنا و أن نحللها كتابيا. فكنت أناظر اللوحة لساعات و أخترع قصص في مخي حول هذه اللوحة . فعلا كان التعليم ممتعا…

بعد أن تخرجت من نظام تعليمي يضع خطا أسود على رقبة أي صورة في الكتاب وجدت نفسي أعشق النظر في لوحات البرورتريت. اللوحات التي ترسم الأشخاص و تشخصهم لاننا حرمنا من ذلك …

لقطة من وجوه أشخاص أو مزاجهم

كنت أحب

National Portrait Gallery

unnamed.png

20170401_002643

حيث تعرض مجموعة خيالية من البورتريتس تأخدك في كل مرة إلى قصص حياة غرباء من خلال لقطة واحدة لوجوههم.

عالمنا يحتفي بالوجوه و نحن نخفيها و نغطيها و نجعل منها عورة…

عالمنا يحتفي بالفن و نحن نصنع حوله الخرافات و نمنع أطفالنا من الأستمتاع بالجمال

Screenshot_20170401-011802

20170401_011850

Art Appreciation

كم هي جميلة هذه الكلمة

و كم أتمنى أن تدرس في مدارسنا

 

One response to “الحوشية”

  1. Yazeed says:

    تدوينة جميلة ، واوافقك الرأي فيها تماما ، انا غير دارس للفنون لكن تجذبني كثيرا لها .. اتابع متاحفها وروادها قدر الأمكان من وقتي ..

    لذلك جميل ان تشاركينا بتدويناتك عن الفن أكثر ، سوف تساعدينا بالنهل من معرفتك. .

    شكرا لك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *